عشرمقدمات اذاعية روعة بمناسبة بدء الفصل الدراسي الثاني لعام 2017




مقدمات اذاعية روعة تصلح كبرنامج اذاعي

اعزائي اعضاء موقع المدرس بوك نقدم لكم اليوم عشرة مقدمات اذاعية روعة تستطيع ان تستخدمها وتحفظها لطلابك لظهور الاذاعة بأبهي حللها 

المقدمات تم تجهيزها في ملف منسق وجاهز للطباعة تستطيع تحميله من أسفل المقال ولكن الان نترككم مع امثلة من هذه المقدمات

مقدمة اذاعية رقم ( 1) 

الحمد لله رب العالمين يسمع دعاء الخلائق ويجيب ...
يؤنس الوحيد ، ويهدى الشريد ، ويذهب الوحشة عن الغريب ...
يغفر لمن استغفره ، ويرحم من استرحمه ، ويصلح المعيب ...
يستر العصاة ، ويمهل البغاة ، ومن تاب منهم قبل وأثيب ...
يكلف بالقليل ، ويجزى بالجزيل ، ويعفو عن الذى بالعجز أصيب ...
من أطاعهتولاه ، ومن غفل عنه لا ينساه ، وله من الرزق نصيب ...
يرزق بلا أسباب ، ويدخل الجنة بغير حساب فلا فضح ولا تنقيب ...
نحمده تبارك وتعالى ونسأله التنظيم لأحوالنا و الترتيب ...
ونعوذ بنور وجهه الكريم من الفساد الإفساد والتخريب ...
ونرجوه الأمن والأمان والرضا والرضوان فى يوم يسقط الجنين فيه و الصغير فيه يشيب ...


وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له المهيمن والرقيب ...
من تبع شرعه والاه ، ومن تقرب إليه فاز بالتقريب ...
من أوى إليه آواه ،ومن استحيا منه فليس عليه تثريب ...
من توكل عليه كفاه ، و من التجأ إليه فالفرجقريب ...
من اعتصم به فهو مولاه ، ومن ارتجاه مخلصا لا يخيب ...
من ذكره خاشعا اجتباه ، ومن تاب إليه فهو منيب ...
من شكر عطاءه نماه ، ومن تواضع له نجامن ال***** ...

وأشهد أن سيدنا محمدا عبده ورسوله المقرب والحبيب ...
خلقه نعمة ، ومبعثه رحمة ، وشمس سنته لا تغيب ...
نظره لحظ ، وكلامه وعظ، واللفظ منه لا يريب ...
نوره يخطف الأبصار ، ومسجده علم ومزار ، وأنفاسه مسك وطيب ...
من سلم عليه رد عليه السلام ، ومن صلى عليه فهو من الجنة قريب ...
من رآه فى المنام فقد رآه ، ومن بايعه فقد بايع الله ، ومن دعا عند قبره أجيب ...
من نال شفاعته اجتاز ، ومن شرب من حوضه فاز ، فلا عتاب ولا تأنيب ...
هو تاج أولى العزائم ، وقدوة لكل صائم وقائم ، وباتباعه تحلو الحياة وتطيب ...
اللهم صل وسلم وبارك عليه عدد ما وسعه علم الحساب من تربيع وتكعيب ...
وكلما أثنى عليه شاعر أو أديب ، وطالما عرف حقه عالم أو نجيب ...
و على الصحب و الآل و كل من انتسب إليه من بعيد أو قريب ...

مقدمة اذاعية رقم ( 2) 

الحَمْدُ للهِ الذّي إذا لطَفَ أعَان ، وإذا عَطَفَ صان ، أكرَمَ من شاء كما شاء وأهْان ، أخْرَجَ الخْلِيلَ من آزرَ ومن نُوُحٍ كنعانَ ، يُمِيتُ ويُحيي ويُغْني ويُشقي كُلَ يوُمٍ هو في شان ،يُزَينُ بمَوُهِبْةِ العْلمِ فإذا لم يُعْمَلُ به شَان ، خْلَعَ خُلعَةَ العْلمِعلى بِلعام فلم يصُنها ومال بِهَوُاهُ إلى ما عنه ينهى {واتل عليهم نبأ الذي آتيناه آياتنا فانسلخ منها فأتبعه الشيطان }أحْمَدُهُ تعالى في السّرِ والإعلان ، وأصلي وأسلم على رسوله محمدٍ الذي انشق ليلةَ ولادته الإيوان وعلى صاحبه أبي بكر أول من جمع القرءان ، وعلى عمر الموصوف بالعدل وكذلك كان ، وعلى التقي الحيي عثمان بن عفان، وعلى علي سيد العلماء والشجعان .

لتحميل باقي المقدمات الاذاعية


اضغط هنا