كيف تجعلين زوجك يشاركك بكل محبة في تربية وتعليم اولادك في عشر خطوات

حل مشكلة عدم مشاركة الزوج في تربية الاولاد في عشر خطوات ( ملف مصور )

تعاني كثير من الامهات من عدم مشاركة ازواجهم لهم في تربية ابنائهم واليوم نقدم لكم ملف مصور من عشر خطوات تستطيعي بها سيدتي ان تجعلي زوجك يشاركك في تربية الاولاد وهو راضي وسعيد بذلك وبدون أي مشاكل أو اي اجبار له علي ذلك


الخطوة الاولي : تجنبي قدر الامكان الشكاية من متاعبهم ومشاكلهم حيث أن هذا ينشر السلبية وعدم المبالاه عن زوجك وتجعله ينفر من العمل مع ابنائه .



الخطوة الثانية : لا تجعلي الاولاد مادة للشجار بينكم وذلك بافراغ مشاكلك الشخصيه معه عن طريق أولادك وحاولي أن يكونوا دائما خارج الشجار ويفضل في حال تفاقم الامر أن يذهبوا لغرفتهم حتي لا يتدخلوا معكم في الشجار 



الخطوة الثالثة : مناقشة زوجك بطريقة سليمة في طرق واساليب تربوية مع مراعاة عدم النقد وحاولي أن يكون هذا بعيد عن وقت راحته لا بعد أن ياتي من العمل وهو بحاجه للراحه فحاولي ان تختاري الوقت المناسب لذلك


الخطوة الرابعة : تذكري أن التآلف بينك وبين زوجك والحب والاحترام هو الذي يأتي بالتوافق والاتفاق علي

تفاصيل الحياة الاسرية

 



الخطوة الخامسة : زوجك لا يريد أن يشارك في تربية ابنائه تأكدي أن هذا تفكير خاطي هو يريد ذلك ولكن ضغوط الحياة اليومية هي التي تجعله يقصر في هذا ولذلك تذكري المعادلة ( حب + حسن ظن + ثناء = تغيير جزئي ) فاعملي علي ذلك 


الخطوة السادسة : حاولي ان تكرري امام زوجك مصير ابنائك فمحمد يحب العلوم والطب فسيصبح دكتور واخيه يحب الرياضيات فسيصبح مهندس وهكذا فذكر حلم اولادك امام ابيهم سيساعده علي عمل ما يستطيع ليحقق لهم ذلك




الخطوة السابعة : تحدثي معه في وقت سروره عن آمالكم سويا لمستقبل ابنائكم وبادري بذكر اهمية التخطيط لذلك واحكي له اثناء ذلك مواقفهم الطريفه اثناء يومهم لتجعلي الحديث بعيدا عن الملل والرتابة



الخطوة الثامنة : حاولي عند اقتناعه وجلوسه مع ابنائك ان توفري له كل سبل الراحة لكي يحب هذه الجلسه وحدثيه عن حبهم له وسءالهم عنه طوال النهار واخبريه أنك مقدره لتعبه طوال فترة العمل


الخطوة التاسعة : عندما تنجح محاولتك في ارتباطه بالاولاد حاولي اشراكه في تربيتهم ولكن باسلوب جميل وهادي ومحبب وخذي رأيه في امورهم ولو انجز شيئا مع الاولاد حاولا ان تظهري ذلك وتذكريه كثير امامه



الخطوة العاشرة : حاولي تنمية زوجك تربويا وذلك بارسال بعض المقتطفات التربوية واطلبي منه رأيه فيها بدون أن يشعر انك تحاولي أن تعلميه بل قولي له لقد رأيك هذا المقال هل يصلح مع ابنائك وهو تلقائيا سوف يقرأه لكي ينقد بالسلب أو الايجاب  


وبذلك نكون قد انهينا العشر خطوات ونأمل من الله أن يصلح معك سيدتي لكي تقوموا بالدور الجليل سويا 



  • ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    ملازم جميع المراحل

    لايك لصفحة الفيس بوك

    انضم لجروب المدرس بوك

    قرارات وزارية هامة

    أفضل 10 مواضيع