تصريح عاجل من الكهرباء بشأن ارتفاع فواتير الاستهلاك

تصريح عاجل من الكهرباء بشأن ارتفاع فواتير الاستهلاك

قال الدكتور محمد شاكر، وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، إن الوزارة استطاعت خلال الفترة الماضية إضافة قدرات كبيرة للتغذية الكهربائية، لكن تحرير سعر صرف الجنيه أدى إلى زيادة تكلفة دعم الكهرباء من 30 مليار جنيه إلى 65 مليار جنيه.

جاء ذلك خلال الجلسة العامة لمجلس النواب، اليوم الخميس، والتي استعرضت عددا من طلبات الإحاطة والمناقشة العامة لوزير الكهرباء والطاقة المتجددة حول ارتفاع فواتير استهلاك الكهرباء، وأثر ذلك على المواطنين خاصة محدودي الدخل، ورفع خطوط الضغط العالي من فوق المنازل في القرى بالمحافظات، وتنفيذ عمليات إحلال وتجديد شبكات الكهرباء المتهالكة، فضلا عن زيادة قيمة مقايسات تركيب العدادات الكهربائية الكودية، وسياسة الحكومة تجاه إنشاء محطات نووية.

وأوضح «شاكر» أن ما تقدمه وزارة الكهرباء هو أقصى طاقتها، لكن هناك مشكلة كبيرة تواجهها بعد وصول الدعم إلى 65 مليار جنيه، مشيرا إلى أن متوسط سعر البيع للكيلوات/ ساعة يصل حاليا إلى 47 قرشا، في حين أن تكلفة الإنتاج تبلغ 91.2 قرش.

وأشار «شاكر» إلى أن هناك خللا أيضا في منظومة توزيع الطاقة الكهربائية، منوها بوجود 28 مليون مشترك، بينما يعمل 12 ألف محصل فواتير فقط، وتحتاج الوزارة إلى زيادتهم إلى 20 ألفا، لذلك تعمل على إعادة تأهيل الموظفين الحاليين.

  • ليس هنالك تعليقات :

    إرسال تعليق

    ملازم جميع المراحل

    لايك لصفحة الفيس بوك

    انضم لجروب المدرس بوك

    قرارات وزارية هامة

    أفضل 10 مواضيع