التعليم "أدنى" أجر بـ450 جنيها أسبوعيا.. وأمين اتحاد عمال مصر يطالب برفع راتب المعلم

التعليم "أدنى" أجر بـ450 جنيها أسبوعيا.. وأمين اتحاد عمال مصر يطالب برفع راتب المعلم
    كشف تقرير الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، عن إحصاءات الأجور للعاملين بالدولة والتي كشفت عن مفاجأت ضخمة، وهى ارتفاع متوسط الأجر الإناث العاملات فى القطاعين العام والأعمال العام، عن الذكور، كما كشف عن أن متوسط الأجر الأسبوعي للعاملين فى القطاع الخاص الذي يضم أكثر من 60% من العاملين فى مصر لا يتجاوز 670 جنيها، وهى تساوى نسبة 58% من متوسط أجر العاملين بالقطاعين العام والأعمال العام.

    وطالب الأمين العام لاتحاد عمال مصر ووكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، الدولة برفع رواتب المعلمين وتخصيص رواتب أعلى لهم لأهمية دورهم فى بناء مستقبل الوطن .

    وأظهر التقرير، أن متوسط أجور العاملين بالتعليم يحتل المرتبة الأدنى فى متوسط الأجور الأسبوعية للعاملين فى القطاعات المختلفة فى مصر،  فى حين يحتل المرتبة الأعلى نشاط الوساطة التأمينية.

    وأعلن الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، عن ارتفاع متوسط الأجر الأسبوعي للعاملين فى عام 2016، بنسبة 7.2%، حيث بلغ متوسط الأجر الأسبوعي للعاملين لمدة 10 سنوات فأكثر، 942 جنيهًا للعاملين فى  كلا من القطاع العام، والأعمال العام، والقطاع الخاص.

    وأظهرت النشرة السنوية لإحصاءات التوظف والأجور وساعات العمل، أنه بلغ متوسط الأجر الأسبوعي 942 جنيهًا للعاملين فى  كلا من القطاع العــام/ والأعمـال العــام والقطاع الخاص "10 عاملين فأكثر" بينما كان 879 جنيهاً فى عام 2015 بزيادة قدرها 7.2%.

    وأشار التقرير إلى أن متوسط الأجر الأسبوعي فى القطاع العام/ الأعمال العام، سجل 1154 جنيهـاً مقابل 1064 جنيهاً عام 2015 بزيادة  8.5 %.

    وكشف التقرير عن مفاجأة، وهى أن متوسط العاملين في القطاع الخاص 670 جنيهـاً فى القطــاع الخــاص مقابل 594 جنيها عام 2015 بزيادة قدرها 12.8 %، وذلك رغم أن هذا القطاع يعمل به أكثر من 60 % من العاملين فى مصر.

    ويعنى ذلك أن أجر العاملين فى القطاع الخاص يساوى 58% من أجل العاملين في القطاع العام والأعمال العام

    أما بالنسبة لأجور الذكور، فبلغ متوسط الأجر الأسبوعي للعاملين الذكور فى كل من القطاع العام/الأعمال العام والقطاع الخاص 960 جنيهاً مقابل 884 جنيهاً  عام 2015 بزيادة قدرها 8.6%.

    وبالنسبة للإناث انخفض متوسط الأجور لـ 850 جنيهاً للعاملات الإناث فى كل من القطاع العام / الأعمال العام والقطاع الخاص مقابل 853 جنيهاً  عام 2015  بانخفاض قدره 0.4 %.

    وكشف التقرير عن مفاجأة، وهى ارتفاع متوسط الأجر الإناث العاملات فى القطاعين العام والأعمال العام، عن الذكور، حيث سجل متوسط أجور الذكور 1143 جنيهاً، فى حيث سجل متوسط أجور الإناث 1229 جنيهاً.

    وسجل أجور الذكور العاملين بالقطاع الخاص، 695جنيهاً بزيادة قدرها 13% عن العام السابق، فى حيث انخفض متوسط 578 جنيهاً للعاملات الإناث فى القطاع الخاص رغم وجود زيادة قدرها 13.3% عن العام السابق.

    وأكد وهبة، على أنه من الصعب تعميم فكرة حصول العاملين في القطاع الخاص على أجور أعلى من القطاع العام وكان ينبغى على الجهاز المركزي للإحصاء ، أن يوضح لنا تفصيلا أي من شركات القطاع الخاص يحصلون على راتب أقل وهل المقصود العاملين فى المحلات التجارية والشركات الكبرى، خاصة أنه من الصعب تحديد إجمالي أجور العاملين بالقطاع الخاص الذى وصل عددهم لـ 18 مليون عامل، مبديا تعجبه من ارتفاع أجور الإناث فى القطاع العام عنه فى الخاص رغم أن منظمة العمل الدولية أكدت أنه لا يوجد تمييز فى الراتب بين الجنسين. 

    إرسال تعليق