تعرف أخطر الأمراض التي تصيب التلاميذ في أول اسبوع مدرسة وكيف تكتشفها وتعالجها

تعرف أخطر الأمراض التي تصيب التلاميذ في أول اسبوع مدرسة وكيف تكتشفها وتعالجها
    اقتربت العام الدراسي الجديد من البداية ، وتستعد كل أم وأب لبداية عام جديد ، من بداية شراء حاجيات المدرسة إلى الكتب والكراريس ، ولكن هل تعلم أنك يجب أن تستعد أيضا لمحاربة الأمراض والجراثيم التي قد تصيب أبنائك في أول أسبوع من الدراسة
    قالت الدكتورة إيمان سند أستاذ الأمراض الجلدية والتجميل والليزر بجامعة بنها إن هناك عددا من الأمراض الجلدية التي تنتشر فى المدارس بين الطلاب بسبب ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة الشديدة مع انتشار الازدحام وارتفاع أعداد الأطفال وتلامسهم داخل الفصل الواحد.

    أعراض مرض السنط الذي ينتشر عن طريق اللمس

    وأضافت الدكتورة "إيمان سند"، فى تصريحات صحفية، أن أبرز الأمراض الفيروسية شيوعا والمنتشرة بين الطلاب هي السنط وينتقل عن طريق اللمس، ويظهر على الجلد فى صورة نتوءات فى الجلد وتظهر حول الأصابع، ولابد مباشرة من عزل الطفل عند الإصابة، حتى لا تنتقل العدوى لباقي الطلاب، موضحة أن مهمة المدرس فى الفصل ملاحظة إصابة الطفل وعزله.

    الجديري المائي كيف تكتشفه وكيف تعالجه

    وأشارت إلى أن مرض الجديرى المائى من الإصابات الفيروسية أيضا، ويظهر على صورة حويصلات حبيبية دقيقة منتشرة ولا بد من عزله عن الدراسة على الأقل لمدة أسبوع، لحين شفاء الطفل تماما، حيث تتراوح مدة عزل الطفل فى الأمراض الجلدية ما بين 3 أيام إلى أسبوع على حسب شدة الحالة ونوع الإصابة.

    أصابات الشعر بين طلاب المدارس

    وأوضحت أستاذ الأمراض الجلدية أن هناك عددا من الإصابات الفطرية التى تظهر فى فروة الرأس وعلى الجلد فى صورة بقع مستديرة بالجلد، وتنتقل عن طريق اللمس بين الأطفال خصوصا فى حالة تكدس الفصول بالمدارس، بالإضافة إلى الإصابات البكتيرية وتظهر أيضا فى شكل تقرحات على الجلد.

    الهربس ماهو وكيف نتوخي الحذر منه

    كما أن هناك مرض الهربس البسيط الذى يظهر فى صورة فقاعات دقيقة عادة ما تكون حول الفم، ويعتبر من الإصابات الفيروسية المعدية، التي لابد من أخذ المزيد من الاحتياطات اتجاه الطفل المصاب حتى لا يتسبب فى عدوى باقى الأطفال فى الفصل.

    نزلات البرد بين تلاميذ المدارس

    حيث تنتشر حساسية الأنف ونزلات البرد مع دخول فصل الخريف وتغير الجو ونمو الميكروبات وأعراضها عبارة عن ارتفاع درجة حرارة الطفل وعطاس شديد مصاحب لإفرازات مائية من الأنف إضافة لاحتقان بالحلق وصداع ورعشة في بعض الأحيان وقد يحدث انسداد بالأنف ويتبعه انسداد في الأذن قد يصل أحياناً لالتهاب أذن وسطى لذلك ينصح الآباء بإعطاء الطفل مضادات الالتهاب والدواء الخاص بالرشح.

    التهاب العين كيف نكتشفه ونعالجه :

    وهو عبارة عن التهاب الغشاء الشفاف الذي يغطي بياض العين وحواف السطح الداخلي للأجفان وعندما يكون سبب التهاب الملتحمة فيروساً أو بكتيريا يصبح معدياً بشكل كبير ويعالج بقطرات العين وقد تخفف كمادات الماء الدافئة أو باردة حرارة عيني الطفل. وأهم طرق الوقاية من انتقال العدوى هو غسل الطفل يديه جيداً لعدة مرات بالماء الدافئ والصابون المعقم.

     كيف نحافظ علي أبنائنا من أمراض المدارس


    أما بخصوص العلاج فيوصي أولا بمحاولة الاعتناء بالنظافة الداخلية والخارجية للأطفال ، حيث أن معظم العدوى تأتي من الذين لا يهتمون بنظافتهم ، أما الخطوة الجيدة حاولي عزيزتي الأم أن يكون في انتظار أبنائك عند عودتهم حماما ساخنا ، مع استعمال صابونة طبية ، لكي تقضي على الجراثيم التي انتقلت إليهم من المدرسة ، والخطوة الأخيرة حاولي زيارة الطبيب سريعا عند ظهور أي أعراض من الأعراض التي ذكرناها سلفا للقضاء على المشكلة قبل انتشارها وأخيرا نتمنى لكم عاما سعيدًا
    شارك لتعم الفائدة

    إرسال تعليق