اخلاء سراح أمين الشرطة المتعدي علي مدرسة ببني سويف وتكسير محتوياتها

اخلاء سراح أمين الشرطة المتعدي علي مدرسة ببني سويف وتكسير محتوياتها
    بعد أسبوع واحد فقط من حادثة المنيا ، واقتحام أمين شرطة مدرسة هو وعائلته من أجل القصاص لطفلهما من طفل آخر ، والتعدي علي العملية التعليمية بكاملها ، وعدم اتخاذ اجراء صارم من وزارة التربية والتعليم ، ولا قيام مجلس الشعب باستجواب وزير الداخلية لكي يقوم بكبح جماح رجاله وابعاد فرض سطوتهم عن المدارس ، قام أمين شرطة آخر بفعلة شنيعة من خلال تكسير محتويات مدرسة وذلك لسبب غريب.

    تعود الواقعة حيث قام أمين شرطة يُدعى شعبان إسماعيل بالقفز من على سور مدرسة طحابوش بمركز ناصر ببنى سويف ، وذلك في محاولة منه ، لاقتياد ابنته خارج المدرسة بالقوة ، وقبل انتهاء اليوم الدراسي ، وذلك بعد نشوب خلافات عائلية بينه وبين زوجته ، وعند رفض إدارة المدرسة ذلك ، طبقا لتعليمات وزارة التربية والتعليم ، ثار جنون الأمين ، وقام بالاعتداء علي كل طاقم المدرسة من معلمين وعمال ، بل وقام بتكسير جهاز كمبيوتر ومكتب المدير ، بما فيه من كراسي وزجاح .

    ولم يستطيع أحد التفاهم معه إلا بعد أن قام المعلمين باحتجازه في غرفه وطلب النجدة ، التي جاءت بعد أن ساد الذعر في المدرسة بين المعلمين والطلاب ، وقامت الشرطة بعدها باقتياده إلي قسم الشرطة ، وعمل محضر بالواقعة ، وقامت المديرية بالتأكيد علي عدم لمس أي شي حتي تقوم بعمل فحص لما اتلفه أمين الشرطة في هذه الواقعة .

    وبعد تحويل الواقعة إلي النيابة ، قامت نقابة المعلمين بايفاد هشام العدومي محامي النقابة ، وقام بالتوجه إلي النيابة ، التي قررت إخلاء سبيل المتهم بغرامة مالية ، ومعه المعلمين في هذه الواقعة ، ولم نري أي رد فعل رسمي من الوزارة أو البرلمان لأخذ حقوق المعلمين الذين تبعثرت كرامتهم في هذه الواقعة .
    شارك لتعم الفائدة

    إرسال تعليق

     
    ‏مدرس بوك‏
    مجموعة فيسبوك · ‏١١٦٬٨٢٤‏ عضوًا
    انضمام إلى المجموعة
    مجموعة تعليمية تهتم بكل ما يخص التعليم من اخبار وكتب ومذكرات ومناهج