البرلمان :قصر الدراسة علي ثلاثة أيام عمل فقط في الأسبوع ومد الدراسة لـ40 أسبوع واليوم الدراسي للساعة الرابعة عصرا

البرلمان :قصر الدراسة علي ثلاثة أيام عمل فقط في الأسبوع ومد الدراسة لـ40 أسبوع واليوم الدراسي للساعة الرابعة عصرا
    يشارك البرلمان في خطة نهضة التعليم في البلاد ، ويقوم السادة الأعضاء بإعطاء الكثير من المقترحات لمواكبة التطورات في العالم ولكي يصبح التعليم المصري من ضمن أقوي النظم التعليمية في العالم ، ولذلك قام أحد أعضاء البرلمان وهو النائب أحمد على، عضو مجلس النواب عن دائرة المرج، إنه يدرس التقدم بمقترح  لتخفيض أيام الدراسة لـ ٣ فقط بالأسبوع فقط  فى المقابل يتم تخصيص الـ ٣ أيام الأخرى للأنشطة الرياضية والثقافية.

    سر تقديم النائب لهذا القرار 

    وعن سر اختيار هذا القرار أعلن النائب أن هذا القرار جاء بعد أن قضي يوما كاملا في مدرسة بمنطقته بالمرج وشاهد الكثافة العالية جدا في الفصول والتي وصلت إلي 100 طالب في الصف الواحد ، وليست فقط منطقته التي تعاني من هذه المشكلة ، ولكن العديد من مناطق القاهرة ، وذلك نظرا للزيادة السكانية الضخمة ، والتي تؤثر علي العمل في المدارس وتقدم التعليم في البلاد.

    طريقة تطبيق هذا القرار والمواعيد الرسمية له

    وعن طريقة تطبيق هذا المقترح أعلن النائب أن المقترح يتم في إطار تخفيض أيام الدراسة في نوع واحد فقط من المدارس وهي المدارس ذات الفترة الواحدة ، وتكون الدراسة فيها لمدة ثلاثة أيام من الساعة الثامنة صباحًا للرابعة عصرا ، وعن الأيام الثلاثة الأخري ، فيتم فيهم تضمين طلاب من مدرسة أخري .

    تقسيم طلاب المدارس ذات الفترة الواحدة 

    واستطرد النائب قائلا أنه من الممكن أن يتم تقسيم طلاب المدارس الفترة الواحدة بحيث يحضرون إلى المدرسة أيام السبت والأحد والاثنين  من الأسبوع ، وفى ال٣ ايام الأخرى يتم تخصيصها كالتالى : يوم نشاط رياضى يقضيه الطالب فى مركز الشباب التابع لمنطقته ، ويوم ثقافى يقضيه فى أحد المكتبات العامة، ويوم لنشاطات أخرى فني او زراعى".ومما يؤدي ذلك إلى تقسيم الطلاب  وتخفيض الكثافة العددية التى نعانى منها فى المدارس الحكومية خاصة فى محافظة القاهرة

    اطالة مدة الدراسة لـ 40 أسبوع 

    أما بالنسبة للمناهج ، فقد وضح السيد النائب طريقة الأنتهاء من المنهج في ظل هذا النظام قائلا " انه يمكن مد الدراسة فهي حاليا ثماني وعشرين أسبوع ، ولكن بعد تطبيق هذا القرار يجب أن تمتد الدراسة إلي خمسين أسبوعًا ، مع الملاحظة أن الوزارة تعمل علي تقليص المناهج ، مما يؤدي إلي توفير المزيد من الوقت " وتابع "العام الدراسى فى مختلف الدول يستغرق٤٠ أسبوعًا، وفى مصر ٢٨ فقط ، وبالتالى من الممكن أن ندرس مد الفترة فى مقابل تخفيض الأيام "

    خطوات جادة لتطبيق القرار ودراسة احصائية قبيل تقديمه

    وأكد النائب أنه يتخذ خطوات جدية لدراسة هذا القرار قبل تقديمه للبرلمان ، حيث يقوم في الوقت الحاضربتجميع البيانات الخاصة بمحافظة القاهرة تحديدًا، من حيث عدد المدارس فى مختلف المناطق والتجارى والصناعى والعام لبحث إمكانية تطبيق المقترح بشكل عملى ".

    وأوضح أنه بعد الانتهاء من جمع البيانات سيعد تصورًا كاملا بشأن تطبيقه فى محافظة القاهرة على سبيل التجربة، وسيتقدم بالتصور بشكل كامل ومفصل لوزارة التربية والتعليم ، وكذلك لمجلس النواب  لدراسته.

    إرسال تعليق