شهود عيان يروون لحظات الغدر والخيانة فى حادث مسجد العريش.. 15 مسلحا يستقلون سيارتين يطلقون النيران والعبوات الناسفة مع بدء خطبة الجمعة..وتفاصيل أخري

شهود عيان يروون لحظات الغدر والخيانة فى حادث مسجد العريش.. 15 مسلحا يستقلون سيارتين يطلقون النيران والعبوات الناسفة مع بدء خطبة الجمعة..وتفاصيل أخري
    هاجم الإرهاب الأسود مكشرا عن أنيابه لينهش جسد مصر مرة أخرى ، وتسبب بجرح جديد في جسد الأمة ، في هجوم سافر يضاف إلى تاريخ الإرهاب الغاشم ضد الدولة المصرية، بجميع أقطابها وجميع أبنائها سواء مسلم أم مسيحي ، حيث أظهر الإرهاب وجهه المتخفي وراء أكثر من ستار في عملية خسيسة هاجم فيها بعض المصلين الآمنين في دور عبادتهم بمسجد الروضة شمال سيناء،

    بإطلاق الرصاص والعبوات الناسفة، التى أسقطت 235 شهيدا، وخلفت 109 مصابين، بين أطفال وشيوخ وشباب.

    وننشر لكم اليوم شهادات العيان في هذه الواقعة المؤلمة ، والتي يحكي فيها الناجين من هذه المذبحة ، بسطور من دم مشاهد لا يتحملها قلب بشري ، مما رأوه وشاهدوه في هذه الفجيعة التي أصابت قلوب كل المصريين.

    عدد المسلحين بحادث العريش وكيف هجموا

    جاءت رواية أحد شهود العيان عن موقع الجريمة في مسجد الروضة بالعريش ، حيث قال الشهود إن المجموعة التي هاجمت المسجد كانت عبارة عن 15 مسلحا ، في سيارتين، ولكنهم نزلوا قبل المسجد وتركوا سياراتهم علي مقربة من المسجد حتي يتسني لهم الهروب بعد الأنتهاء من فعلتهم.

    بداية حادث مسجد الروضة بالعريش

    مع بداية صعود الخطيب علي المنبر ، قام الإرهابيون الأنذال بأقتحام صفوف المصليين ، لا ليعبدوا ربهم ، بل ليقوموا بأضل الأعمال وهو سفك الدماء حيث قاموا بإلقاء العبوات الناسفة وسط المصلين ، ولم يكتفوا بذلك بل أطلقوا بعدها طلقات الرصاص من رشاشاتهم الآلية ، ليجهزوا علي ما تبقي من المصابين ، وقاموا بعدها بإطلاق النيران مباشرة على أي شخص فار من المسجد ، ثم توجهوا إلى السيارات التي كانت بالخارج و أضرموا فيها النيران ، ولا ندري من أي مكان جاءوا بهذا الحقد الدفين والغل علي مصلين في بيت الله.

    وبعد رحيلهم أصبح المشهد مأساويا ، حيث امتلأ صحن المسجد بالجثث  المتجاورة وبقع الدماء الطاهرة، وامتلأ المكان الأهالي الغاضبين الذين يملأهم الحزن علي ضحايا الحادث من شيوخ وأطفال ورجال ، وقاموا تكفين الجثث في بطاطين بالمسجد ، والحرص علي وضع المصابين في سيارات الإسعاف.

    سقوط عائلات بأكملها ضمن الضحايا

    وأفاد شهود العيان أن هناك عائلات بأكملها كانت بداخل المسجد وسقطت من ضمن الضحايا ، منازل بأكملها خلت من سكانها ، بسبب الحادث الغشيم ، وتكاتف الأهالي مع رجال الإسعاف في حصر وإخراج الشهداء والمصابين في الحادث ، وتقوم الدولة حاليا بكافة جهودها القصاص من المعتدين ، وهناك أنباء عن تدمير بعض العناصر التي شاركت في العمل الخسيس.

    بدء تشييع جثامين شهداء حادث العريش


    بعد الانتهاء من استخراج تصاريح الدفن بدأ أهالى قرية الروضة بشمال سيناء من تشييع جثامين شهداء مسجد الروضة، حيث نقل المئات جثامين الشهداء فى سيارات نصف نقل إلى مدافن مزار، بعد اتخاذ تصاريح الدفن ولا يزال آخرون من الشهداء متواجدين فى محيط مسجد الروضة ويجري التجهيز لنقله ودفنهم، وأشار الأهالى إلى أنهم دفنوا الشهداء بملابسهم المضرجة بالدماء لأنهم شهداء لمقابلة ربهم بدمائهم البريئة.

    إرسال تعليق