نبأ سار: التعليم ترد علي مطالب حذف الوحدة الأخيرة

نبأ سار: التعليم ترد علي مطالب حذف الوحدة الأخيرة
    حذف الوحدة الأخيرة
    أكد أحمد خيري، المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن مطالب حذف الوحدة الأخيرة من المناهج الدراسية، نظرًا لتقديم موعد امتحانات الفصل الدراسي الأول، ما زالت قي الدراسة.

    قال "خيري"، في تصريح إلى بوابة "الفجر"، إنه فور حسم الأمر، سيتم الإعلان عنه رسميًا ،وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، صرح من قبل، بأنه سيحسم الأمر، حسب آراء الخبراء والرجوع للمختصين.


    جاءت هذه المطالب بعد هجوم أولياء الأمور علي الوزارة بعد أن قامت العديد من المحافظات بالإنتهاء من جدول الامتحانات ، وفؤجئوا بأن الجدول يبدأ في 23-12-2017 أي قبل انتهاء الخريطة الزمنية بأكثر من أسبوت ، هذا الذي قد يؤثر علي تدريس المناهج.

    وقد تزعم الحملة جروب "ثورة أمهات مصر علي المناهج التعليمية" وقام بعمل هاشتاج #حذف_الوحدة_الأخيرةلنشر المطالب وايصالها إلي المسئولين ، هذا الذي وصل بالفعل إلي السادة المسئولين ووعدوا بالنظر للمطالب ومحاولة تحقيقها.



    إرسال تعليق