فرصة ذهبية «حركة تنقلات» لسد العجز فى موظفى الحكومة بالدولة

فرصة ذهبية «حركة تنقلات» لسد العجز فى موظفى الحكومة بالدولة
    شروط النقل من التربية والتعليم للوظائف الأخري " ضرائب - كهرباء - مياه - بترول - صحة "
    شروط النقل من التربية والتعليم للوظائف الأخري " ضرائب - كهرباء - مياه - بترول - صحة "

    كشف المستشار محمد جميل، رئيس جهاز التنظيم والإدارة، أن الجهاز انتهى من حصر عدد العاملين بالجهاز الإدارى للدولة، وقال إن العدد الفعلى 5.7 مليون موظف طبقاً لقاعدة البيانات التى رصدها الجهاز بالتعاون مع كافة مؤسسات الدولة.

    وقال، فى تصريحات إن الجهاز يعمل للوقوف على المشكلات التى تواجه الموظفين من خلال المرور على المحافظات، وإيجاد طرق لحلها عن طريق الندب والتنقلات، والتركيز على تدريب وتأهيل الكوادر، والوقوف على رؤى ومقترحات كل محافظة فى تطوير العمل الإدارى، والتعرف على الاحتياجات الفعلية لكل وحدات المحافظات. كان «جميل» قرر إرسال لجنة متخصصة لحصر العمالة المؤقتة والمتعاقدين بجميع المصالح الحكومية فى المحافظات والاطلاع على أوراقهم، على أرض الواقع، والتأكد من استمرارية عملهم بتلك الوظائف، تمهيداً لتعيينهم، مؤكداً أنه سيتم تثبيت كافة العمالة المؤقتة قريباً بجميع المحافظات. وأكد «جميل» أن الفترة المقبلة ستشهد طفرة تنموية فى كل المحافظات من خلال بناء بنية معلوماتية موثقة لحالة كل موظف بالدولة، وسيتم من خلالها تحديد برامج التدريب والكفاءة وتحديد الكوادر المستقبلية.

    وقالت مصادر إنه بحلول عام 2020 سينخفض عدد العاملين بالدولة لـ5 ملايين موظف، بعد بلوغ ما يقرب من 700 ألف موظف السن القانونية للخروج للمعاش، مشيرة إلى أن الجهاز يعمل على رصد الوحدات التى يوجد بها عجز لسده عن طريق النقل أو الندب من الوحدات التى توجد بها عمالة زائدة، لافتةً إلى أنه فى حال عدم وجود التخصص المطلوب سيتم إعلان مسابقة للتعيين لاختيار الأكفأ، وهو الحل الأخير، مؤكدةً أن مسابقات التعيين العشوائى، التى كانت تنظم فى الماضى، لن تتكرر.

    ولفتت المصادر إلى أن القاهرة الكبرى «القاهرة والجيزة والقليوبية»، تضم 40% من موظفى الدولة، وأن ما يقرب من 30 ألف موظف قدموا طلبات معاش مبكر بإرادتهم، دون ضغوط.

    إرسال تعليق