موجة حارة تشهدها البلاد ودرج الحرارة العظمي 32 درجة

موجة حارة تشهدها البلاد ودرج الحرارة العظمي 32 درجة
    ارتفاع درجة الحرارة
    تتعرض القاهرة وأغلب محافظات الجمهورية لموجة حارة تسود البلاد في ظل الارتفاع التدريجى المتوقع في درجات الحرارة، وذلك حيث توقعت هيئة الأرصاد الجوية أن يكون الطقس مائل للدفء على الوجه البحري والقاهرة، وتصل درجة الحرارة العظمي بالقاهرة إلى 32 درجة مئوية، فيما يكون الطقس حارا على محافظات الصعيد.

    والارتفاع غير المألوف في هذا الوقت من العام يسبق فصل الربيع بـ17 يوما، وفصل الصيف بـ110 يوما، حيث استمرت الشمس تدريجيا في حركتها نحو الشمال بعد يوم الانقلاب الشتوى مباشرة، الذي وقع في 22 ديسمبر الماضي مقتربا من خط الاستواء، فزادت إشراقها في دول نصف الكرة الشمالي إلى أن تتعامد أشعتها تماما على خط الاستواء يوم 21 مارس الحالي «الاعتدال الربيعي»، وعندها يتساوى طول الليل والنهار 12 ساعة لكل منهما لجميع الأماكن على سطح الكرة الأرضية.

    كما يأتى هذا الارتفاع خلال الأسبوع الأخير من شهر (أمشير) في التقويم القبطي، والذي يشتهر بـ(زعابيبه الترابية) والتقلب في الجو ما بين بارد ودافئ، ثم يأتي شهر (برمهات) بعد 6 أيام، وهو الشهر السابع من التقويم المصري القديم، ويبدأ في التقويم الجريجوري المعمول به حاليا في مصر ومعظم دول العالم من 10 مارس إلى 8 أبريل المقبل.

    كما أنه الشهر الثالث من فصل النماء عند قدماء المصريين، وفيه ينحسر فيضان النيل وتبدأ المحاصيل في النمو على أرض مصر.. واسم الشهر مشتق من (مونت) رمز الحرب لدى قدماء المصريين، وينسب إلى فرعون مصر (أمنحات).. وفي هذا الشهر تأتي «رياح الحسوم» التي ذكرها القرآن الكريم بسورة الحاقة {سبع ليال وثمانية أيام حسوما فترى القوم فيها صرعي كأنهم أعجاز نخل خاوية}، ويطلق عليها أيضا «برد العجوز»، ويقول المثل «برمهات روح الغيط وهات قمحات وعدسات وبصلات».

    مصدر الخبر المصري اليوم
    شارك لتعم الفائدة

    إرسال تعليق