فضيحة تهز التعليم ولية أمر تستعين بكلب لتقطيع وجه طفل أمام المدرسة والسبب عجيب

فضيحة تهز التعليم ولية أمر تستعين بكلب لتقطيع وجه طفل أمام المدرسة والسبب عجيب
    ولية أمر تستعين بكلب لتقطيع وجه طفل
    ولية أمر تستعين بكلب لتقطيع وجه طفل

    انتشرت منذ قليل علي مواقع التواصل الأجتماعي صور واقعة تقشعر لها الأبدان، وتتجرد فيه سيدة من مشاعرها وتطلق كلب علي طفل صغير ليغرس أنيابه فيه، حيث قامت “ولية أمر” في مدرسة الشهيد “نبيل الوقاد” بمصر الجديدة، بإطلاق كلب متوحش على أحد الأطفال أثناء وقت الخروج من المدرسة، في واقعة مثيرة للجدل.

    واقعة الطفل والكلب في مدرسة  نبيل الوقاد


     وقد قال “خالد صفوت”، أدمن جروب «ثورة أمهات مصر على المناهج التعليمية» على موقع الفيسبوك، مفندًا ما حدث في هذه الواقعة الشنيعة قائلًا :


    «كان فيه ست أقل أن توصف بأنها بلطجية، واقفة أمس أمام المدرسة، ومعاها بنتها، وكلب حراسة شرس، وكانت مستنية ميعاد الخروج.. وأول ما طلعوا الولاد سابت الكلب على طفل معين فالكلب عض الولد وبهدله خالص، ماسابهوش إلا واللحم طالع من وجهه.. والسبب إن بنتها كانت بتلعب مع الولد اللي اتعض وضربها.. فقررت تجيب كلب يعضه وترهب الأطفال عشان بنتها ماحدش يكلمها، والنَّاس كانت واقفة بتتفرج وخايفة طبعًا.. وانتهت القصة مؤقتًا بالقبض على الست والتحفظ على الكلب».
    طفل مدرسة  نبيل الوقاد
    طفل مدرسة  نبيل الوقاد


    وقد انتشرت علي بعض المواقع الأخبارية أنباء عن تصالح بين ولية الأمر المذكورة، مع عائلة الطفل المصاب في هذه الواقعة، ولكن لم يتم التأكد بشكل رسمي حتي الآن من حدوث التصالح من عدمه.

    شارك لتعم الفائدة
    1. حسبيا الله ونعم الوكيل بلطجه

      ردحذف
    2. ربنا يوفقك يادكتور طارق وكلنا معاك

      ردحذف